gavin newson california Kevork Djansezian/Getty Images

ولادة  حقبة تقدمية جديدة في أمريكا

بيركلي ـ منذ نهاية عام 2014، قمنا بالدفاع عن نموذج الحوكمة الأمريكية الذي يستند على التعديل العاشر للدستور الأميركي، والذي ينص على أن: "السلطات التي لا يوليها الدستور للولايات المتحدة ككل، ولا يحجبها عن الولايات (انفراديا)، تُحفظ لكل من هذه الولايات والشعب". على نحو متزايد، تمارس ولاية كاليفورنيا هذه الحقوق الدستورية.

في السنوات الأخيرة، لم تعد الحوكمة الدولية والمحلية تُثير الاهتمام. اعتقد معظم النقاد الذين قاموا بتغطية حملة الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016 أن الديمقراطيين سيفوزون بغالبية مقاعد مجلس النواب الأمريكي وربما في مجلسي الكونجرس، مما يسمح لهم بمتابعة أجندة السياسة الوطنية التقدمية وتعيين قضاة المحكمة العليا.

لم يكن التاريخ واضحا كما كان متوقعا. فقد أصبحت الفدرالية التقدمية - أي الإصلاح القائم على الدولة والقيادة - أكثر جاذبية، والذي يُعد بمثابة بريق أمل في العامين الماضيين من الجمود على المستوى الفيدرالي.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/sChhScOar