Activist supporting the  anti-corruption operation demonstrate against former president Luiz Inacio Lula da Silva Heuler Andrey/Getty Images

إنقاذ الإقتصاد البرازيلي

واشنطن، العاصمة - لقد كشفت التحقيقات الجارية المتعلقة بالفساد في البرازيل عن شبكة متشابكة من العلاقات غير المشروعة بين الشركات الخاصة والبيروقراطيين الحكوميين والسياسيين المنتخبين وقد وصلت فضائح الفساد هذه بالفعل إلىأعلى المستويات في المجتمع البرازيلي حيث تمت محاكمة و سجن العديد من السياسيين رفيعي المستوى وأصحاب الشركات والمدراء التنفيذيين وحتى الرئيس السابق لويز إيناسيو لولا دا سيلفا قد وضع الآن تحت لائحة الإتهام و يخضع للتحقيق.

و قد أثرت هذه الدراما السياسية في الوقت نفسه على الإقتصاد البرازيلي بشكل سيء فبالإضافة إلى الأعمال التجارية الفردية فقد عانت سلاسل القيمة الإقتصادية التي تساهم بشكل كبير في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد من تجميد  تشغيلي ومالي مفاجئ.

ولكن بينما ركز العديد من المراقبين على النتائج السلبية السياسية والإقتصادية قصيرة المدى لتلك الفضائح فإن من الأهمية بمكان التركيز على ما يمكن للبرازيل أن تكسبه من خلال الكشف عن الفساد ومعاقبة المجرمين حيث أن إصلاح العلاقة بين القطاعين العام والخاص في البرازيل يمكن أن يؤدي إلى تحسين الأداء الإقتصادي الطويل الأجل للبلاد.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/gxpy9PC/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.