boskin79_Kent Nishimura  Los Angeles Times via Getty Images_biden Kent Nishimura Los Angeles Times via Getty Images

التكاليف الحقيقية للإنفاق الحكومي

ستانفورد – يصر الرئيس الأمريكي جو بايدن ان مشروع قانون" البنية التحتية البشرية " التي تبلغ قيمته 3.5 تريليون دولار (5 تريليون دولار بدون حيل الميزانية) "لا يكلف أي دولار" أي لا شيء بالمرة وبينما يدلي كل رئيس بتصريحات حمقاء، فإن هذا الكلام الرئاسي هو الأكثر جهلا من الناحية الاقتصادية منذ مطالبة جيمي كارتر بأن يخفض الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أسعار الفائدة في خضم ارتفاع معدلات التضخم من رقمين وفي حالة كارتر، كانت النتيجة أزمة دولار. السؤال هنا ماذا ستكون نتيجة تورط إدارة بايدن في مثل هذا الهراء؟

يدعي بايدن مع غيره من قادة الحزب الديمقراطي بما في ذلك رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي  أنه سوف تتم تغطية تكاليف الخطة بشكل كامل من خلال الزيادات الضريبية حيث يبدو ان الإدارة تعتقد ان عجز الموازنة فقط هو الذي يفرض تكاليف (وهو ما يتعارض مع الطرح القائل بإن " العجز غير مكلف " الذي يقدمه "التقدميون الآخرون") ومع ذلك فإن من الواضح منذ فترة طويلة ان مشروع القانون سوف يترك عجز يصل لمبلغ 1،5-3 تريليون دولار امريكي والذي يجب تغطيته من خلال الدين وحتى بعد رفع الضريبة.

على أي حال فإن الامريكيين لا يصدقون مثل هذا الطرح حيث تشير استطلاعات الرأي أن حوالي النصف يريدون حكومة أقل وضرائب أقل وثلاثة أرباع الأمريكيين يشككون في أن مشروع القانون الذي تصل قيمته الى 3،5 تريليون دولار امريكي سوف يجعلهم في وضع أفضل وربما لم يكن من المفاجئ ان الغالبية الان غير راضية عن إدارة بايدن.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading and receive unfettered access to all content, subscribe now.

Subscribe

or

Unlock additional commentaries for FREE by registering.

Register

https://prosyn.org/v2XDGEear