الأميركيون من إيطاليا، والأوروبيون من اليابان

ميونيخ ـ لقد انهار نموذج الأعمال التجارية الأميركي. ففي غضون السنوات الأخيرة اقترضت الولايات المتحدة مبالغ هائلة الضخامة من المال من بقية العالم. وفي عام 2008 وحده تجاوز صافي الواردات من رأس المال 800 مليار دولار. ولقد توفرت هذه الأموال إلى حد كبير من بيع الأوراق المالية المدعومة بالرهن العقاري والتزامات الدين الجانبية، والمطالبات ضد المطالبات ضد مالكي المساكن الأميركيين (أو على وجه الدقة، ضد المساكن ذاتها فقط، حيث أن مالكي المساكن يتمتعون بالحماية كنتيجة لطبيعة القروض التي بلا موارد).

بيد أن سوق مثل هذه الأوراق المالية اختفت الآن. ففي حين بلغ حجم إصداراتها في عام 2006 حوالي 1,9 تريليون دولار، فإن الحجم المرجح في عام 2009 لن يتجاوز 50 مليار دولار، وذلك طبقاً لأحدث تقديرات صندوق النقد الدولي. لقد انحدر السوق بنسبة 97%. وليس بين أيدينا أرقام أكثر دلالة على الكارثة التي ألمت بالنظام المالي الأميركي مقارنة بهذا الرقم.

ومع انقطاع تدفق الأموال من العالم إلى مالكي المساكن في الولايات المتحدة، فقد هبطت أسعار المساكن بنسبة 30%، وانخفضت معدلات بناء المساكن الجديدة بنسبة 70% أو أكثر. وعلى هذا فقد أصبح الركود محتماً. وعمد عمال البناء المسرحين إلى ربط الأحزمة، تماماً كما فعل مالكو المساكن. ولقد ربط بعضهم الأحزمة لأنهم وجودا أنهم أصبحوا أكثر فقراً، وربط آخرون الأحزمة لأن البنوك، التي أصابتها صدمة شديدة بسبب انهيار تجارة تحويل الديون إلى أوراق مالية، توقفت عن منحهم قروض الإسكان لأغراض استهلاكية.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/8wKUBAm/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now