roach101_PrasitPhotoGettyImages_chinaUSchess Prasit photo/Getty Images

الرواية الأميركية الزائفة بشأن الصين

نيوهافين ــ في لحظة نادرة من التوافق بين الحزبين، تتوحد الآن مواقف الجمهوريين والديمقراطيين في أميركا بشأن قضية رئيسة وهي: إلقاء اللوم على الصين في كل ما يزعج الولايات المتحدة ويقلقها. فلم يسبق أن كان لتقريع الصين هذه الجاذبية الواسعة من قبل.

وقد تولد عن هذا التركيز على الصين كتهديد وجودي للحلم الأميركي الغالي تداعيات خطيرة. فقد أفضى إلى تبادل فرض الرسوم الجمركية، وتصعيد التهديدات الأمنية، وظهور تحذيرات من حرب بادرة جديد، بل وأحاديث في الخفاء عن صدام عسكري بين القوة الصاعدة والقوة المهيمنة على العالم حاليا.

ومع اتفاق تجاري يبدو وشيكا في الظاهر، نجد هذا يغري البعض باستنتاج أن كل هذه التداعيات ستتلاشى. لكن ربما كان هذا من قبيل التمني، فالثقة بين الصين وأميركا الآن ممزقة وفي أسوأ حالاتها، ولن يتغير هذا بمجرد احتمالية توقيع اتفاق سطحي. والاحتمال الأقرب والأوقع أن يكون هناك عصر جديد من الارتياب المتبادل والتوتر والتنازع.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/TVMvRLiar