2ce7540346f86f100fddc401_pa3110c.jpg

أزمة الإيدز التي نستطيع أن نتجنبها في أفريقيا

نيويورك ـ في أضخم عيادات علاج مرض الايدز في أوغندا، شاهدت مؤخراً احتفالاً رائعاً بالحياة. وكان المشاركون في الاحتفال عبارة عن فرقة من المغنين والراقصين وقارعي الطبول الأفارقة من الشباب الذين تتراوح أعمالهم ما بين ثمانية إلى ثمانية وعشرين عاماً. والحق أن مشاعري نادراً ما تحركت بقدر ما حركها ذلك المشهد الرائع.

كان الشباب ينشدون: "هذه أرضنا، حيث يضحك الناس ويرقصون في وئام، إنها أفريقيا... أفريقيا".

وبالفعل، ضحك هؤلاء الشباب ورقصوا ليس فقط في وئام وانسجام بل وبكل استمتاع وحب للحياة، حتى أن وجوههم كانت مضيئة ومشرقة، الأمر الذي غمر نفوسنا جميعاً بالسعادة والبهجة. وحين كنا نستمع إليهم، كان من الصعب أن نتخيل أن هؤلاء الشباب قد يفارقون الحياة بكل سهولة ـ وكان ذلك ليحدث حقاً لولا هذه العيادة.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/4zo6QSQar