africa solar power PRIs The World/Flickr

أفريقيا وفرصة الطاقة الخضراء

أبوجا ــ إن تغير المناخ يفرض على البلدان النامية معضلة غير عادية. فهي من ناحية معرضة بشكل خاص للتأثيرات المترتبة على تغير المناخ، وهو ما يعزز من مصلحة هذه البلدان في خفض الانبعاثات الغازية المسببة للانحباس الحراري العالمي. ومن ناحية أخرى، تحتاج هذه البلدان بشدة إلى الطاقة، حيث يفتقر حالياً نحو 1.3 مليار شخص في مختلف أنحاء العالم ــ واثنان من كل ثلاثة أشخاص في أفريقيا ــ إلى القدرة على الحصول على التيار الكهربائي.

في الماضي، كانت الحلول لمثل هذه الضرورات لتتضارب بوضوح. ذلك أن تزويد المزيد من الناس بالقدرة على الحصول على التيار الكهربائي كان ليستلزم بالضرورة إطلاق المزيد من غازات الانحباس الحراري العالمي، وهو ما من شأنه أن يؤدي إلى تفاقم العواقب المترتبة على تغير المناخ. ولكن ما يدعو إلى التفاؤل أن اقتصادات الطاقة تحولت بشكل كبير في السنوات الأخيرة. فقد بات من الممكن الآن توسيع القدرة على الوصول إلى الطاقة في البلدان النامية مع الحد من الانبعاثات أيضا ــ إذا تم توجيه الاستثمارات إلى الطاقة النظيفة.

في عام 2013، استُثمِر ما يقرب من 1.6 تريليون دولار أميركي في البنية الأساسية للطاقة في مختلف أنحاء العالم، مع ذهاب نحو 70% إلى الأنظمة التي تعتمد على حرق الوقود الأحفوري والبقية إلى الطاقة النظيفة. ومن حسن الحظ أن النسبة بدأت تتغير؛ وبالاستعانة بالسياسات الصحيحة يصبح من الممكن عكس هذه النسبة. وإذا تمكن العالم من زيادة الاستثمار في الطاقة النظيفة إلى تريليون دولار على الأقل سنوياً بحلول عام 2030، فسوف يصبح من الممكن توفير القدرة على الوصول إلى الطاقة لمن هم في أشد الحاجة إليها مع خفض الانبعاثات السنوية من ثاني أكسيد الكربون في نفس الوقت بنحو 5.5 إلى 7.5 مليار طن ــ وهو ما يعادل ما تطلقه الولايات المتحدة من هذه الانبعاثات في عام اليوم.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/uIB6Ja7/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.