5th African Union-European Union Summit Anadolu Agency/Getty Images

إعادة ضبط العلاقة بين أفريقيا وأوروبا

جوهانسبرج- أعلن الإتحاد الأوروبي في أكتوبر عن خطة لإستثمار 40 مليار يورو (47.6 مليار دولار) في أفريقيا وهو "مشروع مارشال" للقارة والذي من شأنه أن يعزز النمو الإقتصادي ويخلق فرص عمل مما يؤدي في نهاية المطاف إلى إبطاء رتم هجرة الشباب الأفارقة إلى أوروبا وقال رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاجاني أن "الكلمات لن تقنع المهاجرين بالبقاء في أوطانهم" وأضاف "يجب ان نعطيهم الفرصة لعيش حياة كريمة."

إن أنطونيو تاجاني محق و لكن نهجه مع الأسف خاطئ.

وعلى مدى ما يقرب من 60 عاماً، قامت حكومات أجنبية وكثير منها حكومات أوروبية بحسن نية بإرسال مبالغ ضخمة من المال إلى أفريقيا لكن بدون تأثير ملموس حيث تتطلب الحلول الدائمة لمواجهة تحديات التنمية في أفريقيا التمويل ولكنها تتطلب أيضاً إعادة ضبط كبيرة  للعلاقات مع الشركاء الأجانب وقد تتطلب علاقة أفريقيا مع أوروبا اكبر عملية مراجعه شامله.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/61yqZf9/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.