0

جعجعة بلا طحن

مكسيكو سيتي ـ يبدو أن الجميع في أيامنا هذه أصبح كل منهم يقتني البرقية الدبلوماسية الأميركية المفضلة لديه ـ أو قد يقتني واحدة قريبا ـ وذلك لأن الوثائق التي حصلت عليها ويكيليكس، والتي بلغ عددها 250 ألف وثيقة، تتضمن إشارات إلى كل بلد في العالم تقريبا. وبالنسبة لأميركا اللاتينية فقد قدمت ويكيليكس حتى الآن وجبة شهية مغوية من القيل والقال والمواد الحقيقية عن البرازيل والأرجنتين؛ وتحليلات مثيرة للاهتمام من الدرجة الأولى فيما يتعلق بهندوراس وبوليفيا والمكسيك؛ وبعض الملاحظات المثيرة عن السياسات الإقليمية والعلاقات الدولية.

لم تكشف هذه البرقيات عن أي شيء غير عادي، ولكن البرقيات المتاحة الآن تسمح للقراء والمحللين باستخلاص بعض الاستنتاجات الأولية عن وجهات النظر التي تعتنقها إدارة أوباما فيما يتصل بالمنطقة؛ وعن مواقف زعماء أميركا اللاتينية إزاء الولايات المتحدة؛ وحول نوعية الدبلوماسية الأميركية وأنشطة جمع المعلومات الاستخباراتية في نصف الكرة الأرضية الغربي. لا شيء يستحق أن نكتب عنه لأهلنا في الديار، ولكن الكثير الذي يستحق أن نكتب عنه.