0

الجذور البرجوازية لثورة تونس

باريس ـ إن تونس، البلد العضو في جامعة الدول العربية التي تضم 22 دولة عربية، تمر بأزمة حادة وعميقة، ولو أنها الأزمة التي تحمل في طياتها حلاً مواتيا. إن هذا البلد هو الأصغر مساحة في شمال أفريقيا، حيث يغطي 163 ألف كيلو متر مربع ـ ضعف مساحة بلجيكا وهولندا ولوكسمبورج تقريبا ـ ويبلغ تعداد سكانه 10.5 مليون نسمة.

وهو أيضاً بلد ساحر ومعتدل من حيث مناخه وتاريخه وثقافته. وكان ذات يوم بمثابة الركيزة لدينامية ونفوذ الجمهورية والإمبراطورية الرومانية. وكان أول المناطق التي يتم تحويلها إلى الديانة المسيحية في أفريقيا، فهو أرض القديس أوجستين والمصدر الرئيسي للبشارة الكاثوليكية في أفريقيا. في الأساس كانت منطقة يسكنها البربر، ثم فتحها العرب وتحولت إلى الإسلام، ثم ظلت لقرون من الزمان منطقة تابعة للباب العالي العثماني.