10

هل البشر في تحسن ؟

ملبورن- ان من السهل بوجود اخبار يومية تركز على الحرب والارهاب وانتهاكات الحكومات القمعية وتذمر القادة الدينيين المتكرر من الانحدار الحاصل في السلوك العام والخاص ان يكون عند المرء انطباع بإننا نشهد انهيار اخلاقي . لكنني اعتقد انه هناك اسبابا تجعلنا متفاءلين بالمستقبل .

لقد كتبت كتابا قبل ثلاثين عاما يدعى الدائرة الاخذة في الاتساع حيث اكدت في هذا الكتاب انه على مر التاريخ اتسعت دائرة البشر الذين نهتم بهم اخلاقيا اولا من القبيلة الى الامة ومن ثم الى العرق او المجموعة العرقية وبعد ذلك لجميع البشر واخيرا للحيوانات وهذا بالتأكيد يعتبر تقدما اخلاقيا .